الصحة

علاج دهون الكبد

دهون الكبد

علاج دهون الكبد يجب أن يشير الطبيب إلى أدوية الدهون في الكبد للسيطرة على الأمراض التي تؤثر على عمله، مثل مرض السكري أو ارتفاع الكوليسترول أو قصور الغدة الدرقية، على سبيل المثال، حيث لا توجد أدوية محددة لهذا المرض. وبالتالي عند علاج أمراض أخرى يتم تجنب تراكم الدهون في الكبد وظهور مضاعفات مثل تليف الكبد أو سرطان الكبد.

العلاج الرئيسي للدهون الكبدية هو من خلال تغيير نمط الحياة، مع ممارسة النشاط البدني بانتظام، مثل المشي أو الركض أو ركوب الدراجات 4 مرات في الأسبوع على الأقل، لمدة 30 إلى 60 دقيقة في اليوم، حيث يساعد على زيادة التمثيل الغذائي وحرق الدهون والتحكم في الوزن، وهي عوامل مهمة في المساعدة على التخلص من الدهون من الكبد.

بالإضافة إلى ذلك، يجب اتباع نظام غذائي صحي قليل الدسم والسكر، وغني بالفواكه والخضروات والأطعمة الغنية بالألياف، لأنها تقلل من امتصاص الدهون من الأمعاء، مما يساعد على تقليل تراكم الدهون في الكبد، بالإضافة إلى أنه يساهم أيضًا في إنقاص الوزن والذي قد يوصي به الطبيب في بعض الحالات. انظر خيار القائمة للكبد الدهني.

علاجات الصيدلة

هناك بعض الأدوية التي يمكن أن تساعد في تقليل الدهون في الكبد، خاصة عندما تكون ناجمة عن أمراض أخرى مثل مرض السكري أو ارتفاع الكوليسترول أو مشاكل الغدة الدرقية على سبيل المثال.

يجب أن يشير الطبيب بشكل فردي إلى هذه العلاجات ولا تستبعد التغييرات في عادات نمط الحياة، مثل النظام الغذائي والتمارين البدنية وتجنب التدخين وتناول المشروبات الكحولية، والتي تعتبر العلاج الرئيسي للكبد الدهني.

الستاتينات

الكبد هو العضو الرئيسي في الجسم الذي ينتج الكوليسترول ويقضي عليه، وعندما تكون كميات الكوليسترول مرتفعة، يمكن أن تتراكم في خلايا الكبد مسببة دهون الكبد، ولهذا السبب، فإن الستاتين مثل سيمفاستاتين أو روسوفاستاتين ، على سبيل المثال ، تستخدم لخفض نسبة الكوليسترول في الدم وقد يصفها الطبيب لعلاج الكبد الدهني.

مضادات السكر

مرض السكري هو حالة تزيد من كمية الدهون الحرة المنتشرة في الدم والتي عند دخولها تتحول خلايا الكبد إلى دهون ثلاثية، تتراكم في هذا العضو، مسببة دهون الكبد. لذلك، فإن استخدام مضادات السكر مثل بيوجليتازون ، ليراجلوتايد ، إكسيجلاتيد ، سيتاجليبتين أو فيلداجليبتين ، على سبيل المثال ، قد ينصح به الطبيب لتقليل أو منع تراكم الدهون في الكبد.

طب الغدة الدرقية

ليفوثيروكسين ، وهو دواء محدد في علاج قصور الغدة الدرقية ، يمكن أن يوصى به أيضًا لعلاج الكبد الدهني ، لأن هذا التغيير في الغدة الدرقية يمكن أن يسبب زيادة في الكوليسترول السيئ وكمية الدهون الثلاثية التي يمكن أن تتراكم في الكبد. وبالتالي، عند علاج قصور الغدة الدرقية، من الممكن أيضًا علاج الدهون في الكبد.

فيتامين هـ

فيتامين (هـ) له مفعول قوي كمضاد للأكسدة، ويمكن أن يساعد في تقليل الضرر الناجم عن التهاب الكبد أو معادلته، وبالتالي، يمكن استخدامه لعلاج الدهون في الكبد.

تشير بعض الدراسات إلى أن مكملات فيتامين E قد تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من تلف الكبد الناتج عن تراكم الدهون في الكبد. ومع ذلك، من المهم استشارة الطبيب قبل البدء في تناول المكملات، حيث تم ربط هذا الفيتامين بزيادة خطر الإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال. تحقق أيضًا من القائمة الكاملة للأطعمة الغنية بفيتامين هـ.

خيارات العلاجات الطبيعية

يمكن لبعض العلاجات الطبيعية أن تساعد في علاج الكبد الدهني عن طريق المساعدة في تقليل مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم، أو حماية خلايا الكبد وتجديدها، والحفاظ على صحة الكبد.

يمكن استخدام هذه العلاجات الطبيعية، مثل شاي شوك الحليب أو الخرشوف أو الشاي الأخضر، على سبيل المثال، لتكملة العلاج الطبي، ويجب أن تكون مصحوبة بالتمارين الرياضية والنظام الغذائي، بالإضافة إلى تجنب التدخين وشرب المشروبات الكحولية.

فوائد اللوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى